كل ازهــــــار الغد متواجده في بذور اليوم وكل نتائـــــج الغد متواجده في افكار اليوم
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مواضيع مماثلة
المواضيع الأخيرة
» سم النحل علاج حقيقي
الجمعة فبراير 21, 2014 1:07 am من طرف MOHAMEDHASSAN

» حصريا اخر اصدار معا الشرح والابديت ESET Smart Security&ESET NOD32 Antivirus v3.0.669
السبت مايو 18, 2013 3:33 pm من طرف LAKRADIYA

» رجاءا اريد العاب جديده للجوال LG KU990
السبت أبريل 20, 2013 8:31 am من طرف mouh22

» أفضل النكت المغربية
الإثنين أبريل 15, 2013 12:38 am من طرف fatiha

» اليكم البريوات
الجمعة أبريل 12, 2013 12:17 am من طرف fatiha

» ثلاثة أشياء‏.........................
الخميس أبريل 11, 2013 11:49 pm من طرف fatiha

» Vertuel dj برنامج للغناء سواء كان ذلك بصوتك أو غيره
الجمعة مارس 29, 2013 10:57 pm من طرف MOHAMEDHASSAN

» برنامج تعليم الصلاة
الخميس مارس 28, 2013 10:57 am من طرف ayman

» كيف يتحكم تلاميذك في جدول الضرب في أسبوع
الخميس مارس 28, 2013 10:55 am من طرف ayman

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab
سحابة الكلمات الدلالية
المستوى علمي الإسلامية اعدادي مادة للسنة الاولى السنة النباتات جذاذات الخضري فروض علوم تمارين التكاثر التربية الاعدادي الرياضيات الحياة مشترك المغربية الفيزياء إعدادي الثانية البيئية الثالثة
شاطر | 
 

 إدارة الآفات الحشريه فى الزراعة العضوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ali



عدد المساهمات: 607
نقاط: 27
تاريخ التسجيل: 08/11/2008

مُساهمةموضوع: إدارة الآفات الحشريه فى الزراعة العضوية   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 8:30 am

إدارة الآفات الحشريه فى الزراعة العضوية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بســـم الله الرحمـن الرحيــم

” وأذكروا إذ جعلكم خلفاء من بعد عاد وبوأكم فى الأرض تتخذون من سهولها قصوراً وتنحتون الجبال بيوتا فأذكروا
ءالاء الله ولا تعثوا فى الأرض مفسدين ”
سورة الأعراف 74

إدارة الآفات الحشريه فى الزراعة العضوية
بحث مقدم من الطالب
عمرو السيسى

مقدمة :
أدت الزياده السكانية مع محدودية المصادر المتاحة من المياه والتربه الصالحه للزراعه إلى إستنزاف الموارد الطبيعيه للحصول على الطاقه والغذاء للإنسان والعلف للحيوان واللجوء إلى إتباع وسائل عديدة لزيادة الإنتاج الزراعى ومن الأسباب التى دعت للتفكير فى الزراعة الحيويه المشكلات العديده التى أفرزتها الزراعه التقليديه ومنها : نقص محتويات التربه من المواد العضويه وتدهور بنائها وزيادة ظاهرة التصحر وتدهور خصوبة التربه وتلوث المياه الطبيعيه والجوفيه وإنخفاض مذاق وطعم الأغذيه لتلوثها بالمبيدات وقتل الأعداء الطبيعيه للآفات فضلاً عن تلوث البيئه وتسمم الإنسان والحيوان وتشير تقارير منظمة الصحه العالميه أن هناك حوالى 3 مليون فرد فى العالم يصابون سنوياً بتسمم حاد نتيجة اللإستخدام السئ للمبيدات الكيمائية وتشير إحصاءات منظمة الأغذيه والزراعه أن الخسائر السنوية التى تحدثها الآفات فى الإنتاج الزراعى على مستوى العالم تقدر بما يترواح مابين 35 – 45 % لذا تعتبر الزراعه الحيويه هى طريق الخلاص للإنسان لكى لا يقتل نفسه ويدمر بيئته التى يعيش فيها .

وفى ظل الإقتصاد الحر الذى نما لدرجه ملحوظه فى المجال الزراعى بدأت تدخل نظم جديده فى الزراعه العضويه بهدف إنتاج محاصيل زراعيه آمنه خاليه من أخطار المتبقيات السامه للمبيدات قادره على المنافسه بها فى أسواق أوروبا وغيرها التى تفضل المنتج الزراعى المصرى ، ونظرأ لأن مثل هذه المنتجات الزراعيه الناتجه من المزارع العضويه تدر دخلاً عالياً يفوق مثيلاتها المنتجه من المزارع التقليديه زاد الإهتمام فى الوقت الحاضر بين المستثمرين فى مجال الزراعه نحو إنتاج منتجات زراعيه آمنه للإنسان والبيئه .
وتعد المكافحه الحيويه للآفات بما تمتلكه عناصرها المختلفه من مزايا عديده قادره على تحقيق هذا الهدف حيث تحظى بالقبول لدى المهتمين بالزراعات الحيويه فيما يختص بقدرتها على التخلص من المشاكل التى تسببها الآفات للمحاصيل الزراعيه بالمقارنه بالمركبات الكيماويه .


عناصر المكافحه الحيويه :
إن مفهوم المكافحه الحيويه للأفات هو إستخدام الأعداء الطبيعيه فى الحشرات من مفترسات وطفيليات ومسببات الأمراض والمستخلصات النباتيه والفرمونات والتعقيم الشمسى فى ضبط جماهيرها وحفظها عند مستوى معين داخل إطار منظومة التوازن الطبيعى لجماهير الكائنات الحيه وداخل حدود قصوى ودنيا وخلال فترة زمنيه ، وعلى ذلك فإن المكافحه الحيويه للأفات فى تعريفها البسيط هى عباره عن دراسه بيئيه تطبيقيه تتطلب من باحثيها فهم العديد من الظواهر الطبيعيه كقاعده للقمع البيولوجى للأفات الزراعيه .
ولتحقيق مكافحه حيويه ناجحه للآفات الحشريه الزراعيه فإنه من الدرورى دراسة وتحديد دورة الحياة Cycle Life لكل آفه زراعيه وبذلك يمكن لنا التنبؤ بالتأثير المستقبلى لكثافة جمهور الآفه فضلاً على أنها تمكننا من معرفة نقطة الضعف أو الوصله الضعيفه فى دورة حياة الآفه ومن ثم إختيار أنسب أعدائها الطبيعيه وتوقيت إدخال هذا العدو للحصول على أعلى فاعليه فى المكافحه .


أولاً : المفترسات ( Predators ) :
الافتراس : هو قيام المفترس بالتهام الحشره الضاره ( أو أى من أطوارها ) مباشره فيقضى عليها تماماً .
يوجد أنواع عديده من المفترسات الحشريه والحيوانيه التى تفترس الأطوار المختلفه للآفات الحشريه الزراعيه ( بيض – يرقات – حوريات –
حشرات بالغه )
ومن أمثلة المفترسات الحشريه ما يلى :
1- فرس النبى بنوعيه الكبير ذو البقع Sphodromantis biocualta Burmوفرس النبى الصغيرCalidomantis savignyi وتفترس هذه الحشرات كثيراًمن أنواع الخنافس والنمل والزنابير والعناكب .

2- الرعاشات ومنها الرعاش الكبير Hemianax ephippiger والرعاش الصغير Ischnura senegalensisحيث تفترس حوريات هذه الحشرات التى تعيش فى الماء يرقات البعوض والذباب والهموش .

3- أسد المنcarnae Chrysoperla حيث تفترس يرقاته أنواع المن المختلفه والأعمار اليرقيه الصغيره لدودة ورق القطن والحشرات القشريه والتربس .

4- أسد النمل ومنها أسد النمل الكبير Palpares cephalotesوأسد النمل الصغير Cyeta variegateحيث تفترس يرقاته أنواع النمل المختلفه .

5- الخنافس المفترسه : ومنها خنفساء الكالسوما Chalosoma chlorosticum والحشره الرواغه Paederus alfierii وخنافس أبو العيد وتفترس بيض و يرقات دودة القطن وديدان اللوز والدوده القارضه والمن .

6- ذبابه السرفس Syrphus corollae حيث تفترس يرقاتها حشرات المن وبعض اليرقات حرشفية الأجنحه .

7- الزنابير المفترسه : ومن أمثلتها زنبور الأموفيلا Ammophila bydei الذى يفترس يرقات دودة القطن وزنبور الطين البانى Eumerus maxillosa ، الزنبور الصغير Polistes gallica وهى تفترس يرقات دودة القطن وديدان اللوز الشوكيه والقرنفليه والأمريكيه ، وهناك الزنبور الأحمر Vespa orientalis الذى يفترس نحل العسل .

8- إبرة العجوز ومنها إبرة العجوز الكبير Labidura ribaria وإبرة العجوز الصغير Labia minor حيث تفترس هذه الحشرات العديد من يرقات وعذارى حرشفية الأجنحه والمن .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ali



عدد المساهمات: 607
نقاط: 27
تاريخ التسجيل: 08/11/2008

مُساهمةموضوع: ثانياً : الطفيلات ( Parasites ) :   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 8:31 am

ثانياً : الطفيلات ( Parasites ) :

التطفل
فى الحشرات هو ملازمة طور من أطوار حشرة ما ( غالباً الطور اليرقى ) طوراً
من أطوار حشرة أخرى ويعتمد عليه كلياً فى معيشته وتقضى الحشره المتضفلة كل
فترة تطفلها على أو فى عائل واحد ويكون العائل غالباً أكبر حجماً وقوة من
الطفيل ، وتأخذ الطفيلات الحشريه صورأ عديده منها :

1- طفيليات البيض Egg parasitoids :
وفيه يضع الطفيل بيضه داخل بيض العائل مما يؤدى إلى موت بيض العائل نفسه وعدم فقسه مثل :
طفيل التريكوجراماevanescensTrichogramma الذى يتطفل على بيض حشرات حرشفية الأجنحه .
2- طفيليات اليرقات parasitoidsLarval :
ويتم هذا التطفل من قبل الطفيل على يرقات العائل إما خارجيا على جسم اليرقه ذاتها وهذا ما يعرف بالتطفل الخارجى Exoparasitism مثال ذلك حشرة البمبلا Pimpila robarotor ،والطفيل Microbracon kirkparki واللذان يتطفلان على يرقات دودة اللوز القرنفليه أو أن يضع الطفيل بيضه داخل يرقات العائل وهذا ما يعرف بالتطفل الداخلىEndoparasitism مثال ذلك ذبابه التاكينا الكبيره ذات البقعتين Tachina larvarum التى تتطفل على يرقات دودة ورق القطن والدوده القارضه .
3- طفيليات العذارى Pupal parasitoids :
وفيه تضع أنثى الطفيل
بيضها على العذارى الكامله حيث يفقس البيض ويقضى الطفيل أطواره داخل
العذراء حتى تخرج الحشره الكامله للطفيل ، مثال ذلك طفيل
Chonomoriurn eremite الذى يتطفل على عذارى دودة ورق القطن والطفيل Brachymeria femorata الذى يتطفل على عذارى ابو دقيق الكرنب .




[size=21]
4- طفيليات الحشرات الكامله




Imaginal parasitoids :



وفيه يضع الطفيل بيضه فى جسم الحشره البالغه للعائل ومثال ذلك طفيل Aphelinus mali الذى يتطفل على حشره من التفاح الصوفى .[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ali



عدد المساهمات: 607
نقاط: 27
تاريخ التسجيل: 08/11/2008

مُساهمةموضوع: ثالثاً : مسببات الأمراض الحشريه Insect pathogens   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 8:31 am

ثالثاً : مسببات الأمراض الحشريه Insect pathogens :
تتعرض الحشرات فى مواطنها
الطبيعيه للإصابه ببعض الأمراض التى تؤدى فى النهاية إلى موتها وإنخفاض
تعداد جماهيرها بصورة ملحوظه ، ولقد تم دراسة هذه الظاهره فى العديد من
أنواع الحشرات وأمكن عزل هذه الأمراض وإختبار قدرتها المرضيه على قتل
الحشرات ، ومن هذه الأمراض :

1- الأمراض البكتيريه للحشرات Entomopathogenic bacteria :
وهذه تسببها أنواع من البكتريا التى تؤدى إلى موت الحشرات ومن أشهر أنواع البكتريا الممرضه للحشرات بكتريا Bacillus thuringensis
التى أمكن أستخدامها بنجاح فى مكافحة العديد من أنواع الحشرات حرشفية
الأجنحه مثل دودة ورق القطن وديدان اللوز حيث تسبب هذه البكتريا ليونة جسم
اليرقات المصابه وتحول لونها إلى الون البنى ثم إنتفاخ جسمها وإنفجاره
ويوجد حالياً مستحضرات تجاريه لهذه البكتريا تحت مسميات مختلفه مثل :
Dipal , Protecto , Agrin

2- الفطريات الممرضه للحشرات Entomopathogenic Fungi :
توجد أمراض فطريه مهلكه للحشرات تنتشر فى بيئتها الطبيعيه مثل فطر Empuasca mussa الذى يصيب الذباب المنزلى ويقضى عليه ، ومن الأمراض الفطريه المنتشره حاليا بين جماهير الحشرات المرض الحشرى المتسبب عن فطر Beauveria bassiana والمرض الفطرى الذى يسببه فطر Metarhizium anisopliae حيث تسبب هذه الفطريات نسبة موت بين يرقات الحشرات تتراوح بين 35% - 100% ويوجد مستحضر تجارى للفطر بيوفاريا تحت مسمى Biofly حيث يستخدم بنجاح فى مكافحة العديد من الآفات التى تصيب العنب والتفاح فى المزارع العضويه .
3- الفيروسات الممرضه للحشرات Entomopathogenic viruses :
ينتشر المرض الفيروسى بإسم Polyhydrosis
بين العديد من جماهير الحشرات خاصة تلك التى تتبع رتبة حرشفية الأجنحه
ويسببه فيروس عصوى يفتك بيرقات الحشرات ، وقد أمكن عزل هذا الفيروس فى مصر
من يرقات دودة ورق القطن فى بيئاتها الطبيعيه وقد أمكن تجريب إستخدام هذا
الفيروس فى مكافحة دودة ورق القطن تحت الظروف المعملية ولكن لم يستخدم بعد
فى حقول القطن نظراً لعدم ملائمة الظروف الجويه لنموه وتكاثره خلال موسم
زراعة القطن .

4- النيماتودا الممرضه للحشرات Entomopathogenic nematodes :
تصاب الحشرات فى أوساط إنتشارها وتكاثرها ببعض أنواع النيماتودا الممرضه للحشرات حيث تتطفل عليها إجبارياً كما فى نوع النيماتودا Mermis nigrescens الذى يتطفل على الجراد والنطاطات والبعوض ويسبب قتلها ، وتعد فصيلتى Steiner lematidae , Heterorhabditdae
من أشهر الفصائل التى تضم أنواع عديده من النيماتودا التى تصيب الحشرات
وتقتلها خلال 48 ساعه فقط ، ويرجع أهمية هذه الأنواع النيماتوديه إلى
قدرتها على معاشرة نوع من البكتريا التى تقوم بنقلها إلى تجويف جسم الحشره
والحشرات المصابه بالنيماتودا الممرضه لا تكتسب مناعه ضد هذه البكتيريا ،
ولقد تم تعريف نوعان من النيماتودا الممرضه للحشرات تبع جنس
Stiernema وستة أنواع تبع جنس Heterorhabdrtis .

5- البروتوزوا الممرضه للحشرات Entomo Pathagenic Protozoa :
تتطفل البروتوزوا على
العديد من الحشرات فى بيئاتها الطبيعيه حيث تسبب الإصابه بالبروتوزوا موت
الحشرات خاصة قبل وبعد وضع البيض ، كما وجد أن هذه الطفيلات الحيوانيه
تؤثر بدرجه كبيره على الأجسام الدهنيه ولعل من أشهر هذه الطفيليات الممرضه
أنواع البروتوزوا
Adelina sp , Nosema sp
المتطفله على خنافس غمدية الأجنحه وخاصة أنواع السوس والجعال حيث أن
الإصابه بالبروتوزوا أدت إلى إنخفاض واضح فى خصوبة الإناث وبالتالى إنخفاض
تعداد جماهير هذه الحشرات 65% .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ali



عدد المساهمات: 607
نقاط: 27
تاريخ التسجيل: 08/11/2008

مُساهمةموضوع: المستخلصات النباتيه   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 8:32 am

رابعاً : المستخلصات النباتيه
يعتبر النبات مصنع كفء
لتخليق المركبات الطبيعيه والتى تستخدم كأسلحه ووسائل حيويه ضد الإصابه
بالآفات ولقد عرف إستخدام المبيدات الحيويه ذات الأصل النباتى منذ زمن
بعيد ففى التاريخ الفرعونى والصينى أستخدم نبات الثوم والبصل فى الحفظ
وطرد الأرواح الشريره كما كان يعتقد ذلك الوقت وربما لم يكن معروف لديهم
ان هذه الأرواح الشريره هى مسببات الأمراض .


أهم الكيماويات الفعاله فى المستخلصات النباتيه :
1- الفينولات ( Phenols ) : توجد بأوراق السورجم حوالى 14 مركب فينولى تعمل كمنفر غذائى للجراد .
2- الكوينونات ( Quinones ) هذه المركبات تستخرج من أخشاب شجرة الصنوبر وتستخدم فى مكافحة النمل الأبيض .
3- الكانافانين ( Canavanine
) : حمض أمينى يوجد فى عديد من النباتات البقوليه يعمل كمانع للتغذيه
ومثبط قوى للنمو والتطور ليرقات الذباب المنزلى وذباب قرون الحيوان وذباب
الإسطبلات .

4- الأحماض (Acids )
: تتميز بأنها موانع تغذيه قوية مثل التى تستخلص من أزهار عباد الشمس
لمكافحة يرقات ديدان اللوز القرنفلية ويرقات فراشة عباد الشمس .

5- اللاكتونات ( Lactones ) : مركبات حمضيه توجد فى بعض نباتات العائله المركبة وتستخدم كمنفرات تغذيه لفراشة الغجر والتى توجد فى نوارات أشجار الحور .

أهمية بعض المستخلصاتالنباتية فى مكافحة الأمراض النباتيه :
1- مستخلص النتانا :

يحتوىنبات اللانتانا على مواد فينوليه والتى تلعب دور هام كمضاداتللميكروبات التى تسبب العديد من الأضرار للنباتات . ويستخدم هذا النبات أما فى صورة مستخلص مائى أو كحولى أويستخدم فى صورة مسحوق لمعاملة البذور أو درنات البطاطسكتعفير قبل التخزين . يستخدم مستخلص اللانتانا ضد فطر Fusarium Oxysporum مسبب مرض الذبول فى الحلبة . وأدتالمعاملة بهذا المستخلص إلى تثبيط النمو الميسليومى للفطر Aspergillus sydowii فى البذور المخزونة . كذلك تلعباللانتانا دور هام فى مقاومة مرض العفن الطرى المتسبب عنالبكتريا Erwinia carotovora فى درنات البطاطسالمخزونة . ويعمل مستخلص اللانتانا أيضاً على تثبيط نموجراثيم الفطر Alternaria spp الذى يسبب التبقعاتللعديد من النباتات . فى الطماطم يستخدم نبات اللانتانا فىمقاومة أمراض أعفان الثمار المتسبب عن الفطر niger Aspergillus والمستخلص المائى لهذا النبات أيضاً يعملعلى مقاومة المسببات الفطرية الآتية Botryodiplodia theobromae , Fusarium Oxysporum , Aspergillus flavus وكذلك يقاوم مستخلص اللانتانا أمراض العفن الطرى فى الثمارالمتسبب عن الفطرياتFusarium scirpi , Helminthosporium spiciferum حيث تقلل النمو الميسليومى الفطرى مما يؤدىإلى تقليل الإصابة ومعاملة الثمار بمستخلص هذا النبات قبلالإصابة يقلل من انتشار وامتداد الإصابة الفطرية . ويقاومهذا المستخلص نيماتودا تعقد الجذور ويمنع كذلك نمو الحشائشالمائية .

2- مستخلص الكافور :

الأجزاءالهامة لهذه الأشجار هى الأوراق . وتحتوى أوراق الكافورعلى نسبة 1.5 إلى 3.5 % زيوت طيارة والمركب الأساسى فى هذهالأوراق هو السينول حيث يمثل حوالى 54 - 95 % ، وتختلف كمية الزيوت على حسب عمر الأوراق وينتج الزيتخلال الأربع ساعات الأولى من الاستخلاص ، والمستخلص الناتجمن أوراق الكافور غنى بالتانينات(Flavonoids , Triterpenes ) تستخلص المواد الفعالة من أوراق الكافورإما بالنقع فى الماء الساخن لمدة 10 دقائق أو باستخدامالمذيبات كخليط الإيثيل اسيتيت والهكسان ، و يستخدم مستخلصالكافور ضد البكتريا السالبة لصبغة جرام . وإضافة مسحوقالأوراق أو مستخلصاتها إلى التربة المصابة بالفطريات ( R.solani , F.solani) التى تسبب أمراض أعفان الجذور يؤدىإلى تقليل النمو الميسليومى وتقليل نسبة إنبات الجراثيم .

3- مستخلص حشيشة الليمون :

تحتوى حشيشة الليمون على زيت طيار به مادة سترال كمادةفعالة . يثبط الزيت الطيار لحشيشة الليمون نمو الكثير منالفطريات مثل A.flavus Macrophomina , A.fumigates , P.chrysogenum والبكتريا مثل Escherichia coli , Bacillus subtillis وتوجد المكونات الآتية فى مسحوق حشيشة الليمون glycosides , alkaloids , tunnis والتى تلعب دور هام فى منع التأثير الضار للميكروبات . ولذلك فإن معاملة اللوبياوالذرة بمسحوق حشيشة الليمون قبل التخزين يعمل على تقليل التأثير الضار للميكروباتالسابقة الذكر دون التأثير على حيوية هذه البذور مما يؤدى إلى إطالة فترة التخزين مع الاستخدام الآمن لمثل هذه المحاصيل . ويثبطمستخلص حشيشة الليمون تماماً نمو الفطريات Ustilaginoidea virens , Curvularia luntat وكذلك استخدام مستخلص حشيشة الليمون فى مقاومة الأمراض النباتية الناتجة عن الإصابةبالفطريات Botrytis cinerea , Rhizoctonia solani .

4- مستخلص الداتورا :

يستخدم مستخلص الداتورا فى مقاومة المسببات المرضية الآتية :

A.flavus, B.theobromae , F.oxysporum

وكذلك يستخدم بنجاح فى مقاومة مسبب العفن الطرى فى البطاطس سواء كمعاملة للدرناتالمستخدمة كتقاوى قبل الزراعة أو قبل تخزين الدرنات لإطالة فترةالتخزين و الاستخدام ، أدى المعاملة بهذا المستخلص إلى تقليل انتشار مرض العفنالطرى الفطرى المتسبب عن الفطر Fusarium scirpi فى ثمار الفاكهة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ali



عدد المساهمات: 607
نقاط: 27
تاريخ التسجيل: 08/11/2008

مُساهمةموضوع: مستخلص الدفلة........   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 8:32 am

5- مستخلص الدفلة :

تستخدم مستخلصات هذا النبات فى تثبيط ميسليوم وإنبات الجراثيم لكثير من الفطرياتالملوثة للبذور مثل الذره وهى Alternaria alternata , F.monilliforme , Cochliobolus lunatus , Aspergillus flavus يمكن استخلاص المواد الفعالة عن طريق الماء الدافىْ والمذيبات الكحولية.

6- مستخلص الخطمية: تحتوى الجذور والأوراق لهذا النبات على العديد من المواد الفعالة والتى يمكنالاستفادة منها فى مقاومة مسببات الأمراض النباتية .

7- مستخلص النييم :

يعتبر النييم من النباتات الطاردة للحشرات والذى زرع حديثاً فى مصر، و تستخدم المستخلصات النباتيةلهذا النبات ضد الحشرات وكذلك ضد الأمراض النباتية الناتجة عن الكائنات الحيةالدقيقة . استخدم هذا المستخلص بنجاح ضد الفطر Fusarium sppوكذلك ضد الفطريات A.flavus , B.theobromae ويعتبر مستخلص النييم فعال أكثر من غيره من المستخلصات فى تثبيط النمو الميسليومىوتقليل نسبة إنبات الجراثيم للفطريات الآتية A.alternata , A.flavus , C.lunatus فى الحبوب المخزونة وكذلك فى ثمار الكمثرى المخزونة ، وتستخدم المستخلصات المائيةوالكحولية للنييم بنجاح فى مقاومة العديد من الآفات الحشرية سواء فى الحاصلاتالزراعية المخزونة أو عند استخدامها فى ظروف التطبيق الحقلى، ويعمل مستخلص النييم على إنقاص وبائية الفطريات المحمولة على البذور مثل الفاصوليامع زيادة نسبة الإنبات وزيادة نسبة البادرات الناجية من الإصابة . وهذا يوضح إنهبالإضافة إلى إن مستخلص النييم آمن بالنسبة للبيئة فإنه يعطى حماية للبذور المعاملة به ضد الإصابةبالفطريات مما يؤدى إلى زيادة الانتاج .

8- مستخلص الخلة البلدى :

تحتوى ثمار الخلة على المواد(Khellin , Visngin )أدتالمعاملة بالمستخلص الخلة البلدى إلى تثبيط النمو الميسليومى للفطر A.flavus وكذلك منع تكوين الالفاتوكسين المنتج بواسطة هذا الفطر واستخدم المستخلص المائى والكحولى للخلةكمضادات فيروسية أدت إلى خفض الإصابة فى نباتات الطماطم بالفيروس موزايك الطماطم .

9- مستخلص الريحان :

والجزء المستخدم من هذا النبات هو الأوراق وهى تحتوى على زيت طيار به مادة الكافورواللينالول وهو يستخدم ضد مسببات الأمراض النباتية مثل الفطرياتCurvularia tuberculataA.alternata , يعمل مستخلص الريحان إلى تثبيط النمو الميسليومى وكذلك إنبات الجراثيم للفطرF.oxysporumالذى يسبب مرض الذبول فى الحلبة . وكذلك يعمل مستخلص الريحان كمضادلنمو العديد من الفطريات المحملة على البذور مثل A.flavus, A.nigerوالفطر F.moniliforme
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ali



عدد المساهمات: 607
نقاط: 27
تاريخ التسجيل: 08/11/2008

مُساهمةموضوع: الجاذبات الجنسيه   الأربعاء نوفمبر 26, 2008 8:33 am

خامساً : الجاذبات الجنسيه
الجاذبات الجنسيه أو
الفرمونات هى مجموعه من المركبات الكيميائيه العضويه الطياره التى تطلقها
أفراد بعض الحيوانات او الحشرات من نوع ما فتتعرف عليها وتستجيب لها إما
سلبياً أو إيجابياً أعضاء الحس والذوق لأفراد نفس النوع ، أى أنها عبارة
عن وسائل أو شفرات حسيه بيوكيميائيه يتفاهم بها أفراد النوع الواحد .
ويختلف الفرمون عن الهرمون فى أن الفرمون تفرزه غدد خارج الجسم أما
الهرمون فتفرزه غدد داخل الجسم .

وتوجد العديد من الطرق
التى يمكن أن تقوم بها الفرمونات فى مكافحة الآفات بوجه عام وحرشفية
الأجنحه بوجه خاص ويمكن إجمال هذه الطرق فيما يلى :

1- إستخدام المصائد الجاذبه الجنسيه :
تستعمل هذه المصائد
المطعمه بالكبسولات التى تحتوى على فرمونات جنسيه للتنبؤ بالتعداد الذى
يؤدى إلى تحديد الوقت المناسب لخروج الذكور كما يؤدى إلى تحديد حجم تعداد
الذكور البالغه وعند الحدود الإقتصاديه الحرجه التى نتجت عن التجارب يمكن
إستعمال المبيدات أو الطرق الأخرى للمكافحه .

2- تشويش التزاوج :
تعتبر طريقه إضطراب أو
تشتت الذكور واحده من الطرق الهامه فى مكافحة الآفات فى العالم وأظهرت هذه
التجارب إمكانية نجاح هذه الطريقه فى مكافحة العديد من الآفات .

وتعتمد هذه الطريقه أساساً
على أنه عند تشبع البيئه بالفرمون فإن عدداً من الذكور لا يستطيع الإهتداء
إلى مواقع الإناث للتزاوج وبالتالى تقل فرص التزاوج مما ينتج عنه إنخفاض
فى مستوى التعداد فى الأجيال التاليه .


مميزات الفرمونات الجنسيه :
1- الحصول على مكافحة ممتازه وفعاله للآفه مع توازن فعل الأعداء الحيويه وإرتفاع دورها الفعال فى تقليل تعدادها .
2- الحصول على محصول وفير مع تقليل الأضرار الناجمه عن إستخدام المبيدات .
3- المحافظه على الأعداء الحيويه والحشرات النافعه مثل النحل حيث تقوم الأعداء الحيويه من تقليل آفات أخرى .
4- المحافظه على البيئه وتقليل تلوثها .
5- المحافظه على صحة الإنسان خاصة القائمين بأعمال المكافحه .
6- تخصص الشديد بحيث لا يتدخل تأثير هذه الفرمونات الخاصه بكل حشره على حشره أخرى ومن ثم فإنها لا تؤثر إطلاقاً على الحشرات النافعه .

سادساً : التعقيم الشمسى :
هو إستخدام الطاقه الشمسيه
لتعقيم التربه وهو عمليه يتم فيها تعريض سطح التربه الرطبه المغطاه بطبقه
رقيقه شفافه من البولى إيثيلين لأشعة الشمس تسمح بمرور الأشعه إلى التربه
ولكن لا تسمح بنفاذ الأشعه ذات الموجات الطولية من الإرتداد إلى الوسط
الخارجى وبذلك ترتفع درجة حرارة التربه خلال أشهر الصيف الحارة ، وخلال
هذه العملية فإن حرارة التربه ترتفع لتصل إلى درجات مميته لعديد من آفات
النبات الكامنه بالتربه .

وقد أوضحت الدراسات تأثير التطهير الشمسى لمدة أسبوعين على إختزال نشاط فطر الفيوزريم Fusarium
الذى تم تلقيحه بالتربه وأن نشاط الفطر إنخفض بنسبة 94 – 100 % فى التربه
لعمق 5 سـم وذلك نتيجة إرتفاع درجة الحرارة فى تلك الطبقه إلى 50.7 درجة
مئوية بالمقارنه 37.6 درجة مئوية فى التربة بدون تشميس .

ولقد وجد أن معظم الفطريات والبكتريا والنيماتودا الممرضه للنبات تتأثر بهذه الطريقه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

إدارة الآفات الحشريه فى الزراعة العضوية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» برنامج إدارة عيادة طبيب الاسرة

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى لينة :: منتديات لـــــــــــــــــيــــــــــــــنــــــــــــــــــــــــــــــة :: منتديات الزراعة :: وقاية و علاج زراعي-